٦ أمور مهمة لبناء فريق عمل خارق

مع تحديات أسواق العمل والتنافس والعولمة لم يعد إرضاء الموظفين بذات السهولة نفسها كما كان قبل. الإنفتاح في التواصل وظهور النماذج المثالية لأماكن العمل بالأنترنت مثلاً  يمثل بحد ذاته تحدياً للمدراء. فجمال وذكاء تصميم مكاتب الشركات العالمية وأنظمتها وخدماتها لموظفيها قد ترفع سقف توقعات الموظفين بمكان عملك.  في هذا الموضوع سنتحدث عن الأمور الأساسية المهمة التي قد تعتبر بعضها بديهية للبعض وهي أساسية بل مهمة للشركات التنافسية  وهي:

١- الرواتب والبدلات الأساسية في السوق

قبل أن تبدأ بأي شي آخر، من المهم أن تتعرف على معدل الراتب والبدلات المقدمة لكل وظيفة لديك بالسوق الوظيفي أو على الأقل الحد الأدنى والأمور الأخرى مثل التأمينات الإجتماعية، التقاعد، بدل المواصلات، بدل السكن، بدل المخاطر و التأمين الصحي وغيرها. فإن كنت تدفع وتقدم لموظفيك أقل من السوق فتحتاج لطرح بعض التسهيلات والمحفزات مثل المرونة في ساعات العمل وفرص التدريب وغيرها. بعض الشركات الكبرى لديها عقود أو بإمكانها التوقيع مع شركات إستشارية دولية في دراسة كل سيناريو وإخبارك بالراتب المناسب للمتقدم ومثيله في الشركات الكبرى والمنافسة ويعتبر هذا الخيار الأكثر تكلفة مادياً. وبعض مواقع التوظيف تقدم هذه الخدمة بشكل مجاني أو مدفوع بحسب متطلباتك. أيضاً بإمكانك بناء هذا النظام عبر الإستطلاع من المتقدمين للوظائف وتطويره بشكل ذاتي. وهذا لاينطبق على أجواء العمل التطوعية والخيرية والحكومية.

الرواتب والبدلات الأساسية تعتبر شي أساسي وعامل نفسي لدى الكثير من الموظفين، لذا إحرص وبشدة على الإلتزام بتسليمها في وقتها أو قبل وقتها حتى لاتتوتر أجواء العمل. والأفضل أن تتحكم بالتوقعات وتتفوق عليها.

٢- توقف عن الإدارة وإبدأ بالتدريب

http://duebymonday.com

يناقش الباحثين بشكل متكرر السؤال التالي: هل يكون المدير قائداً أو يكون القائد مديراً؟ وهذا بحد ذاته موضوع منفصل. والخلاصة هنا أن الكثير من الأبحاث أثبتت أن تدريبك وعملك مع الموظفين والمشاركة هي من أقوى أشكال التحفيز وتطوير الموظفين وزيادة الإنتاجية بديلاً  عن إلقاء الأوامر. وتكرر هذا الموضوع في كتب  عديدة  من أشهرها ماصدر من مجلة هارفرد للمراجعات HBR للأبحاث وكتب عديدة مثل كتاب لجيري جايلي وتيري ليفين. جرب هذه الطريقة وشاهد نتائجها.

بالإضافة إلى أن جلوسك بجانب موظف وأداء المهمة أمامه هي أسرع طريقة إلى أن يكتسب المهارة والروح اللازمة لأداء المهمة. غياب المدير أو القائد بشكل مستمر عن مكان العمل يعطي اجواء العمل إحساساً بفقدان المسار والهدف. كن بالقرب من الأفراد وتحسس إلى من ينظرون ويهتمون في مكان العمل كقائد وإبدأ من هناك.

٣- فريق العمل المتجانس

فريق العمل هو الذي تعيش معه بشكل لايقل عن ٦ ساعات يومياً، إختيارك وإنتقائك بعناية لكل عضو جديد بالفريق يدل على إهتمامك بالفريق وجو عمله. بعض برامج التوظيف خصوصاً في أجواء الإبداع تطلب من جميع الموظفين رأيها في المتقدم، وتطلب من المتقدم للوظيفة لقاء الفريق والعمل معه بشكل تجريبي قبل التوقيع وهي طريقة عملية. هذه الطريقة قد لايمكن عملها في الجهات مثل الحكومية والخيرية والتصنيعية والخدمية. إذا كنت لاتملك خيار إختيار الموظفين للفريق فتوقع بعض التحديات في هذا الخصوص.

كما يفيد كثير من المدراء والكتاب التنفيذيين مثل الكاتب الشهير بيتر دركر أن أسرع طريقة لتغيير المنظمة هي إزالة الأشخاص الغير فاعلين مباشرة وجلب وتوظيف الطاقات الجديدة اللازمة للتطوير. الإستغناء عن بعض الموظفين خصوصاً في المجتمعات العربية به الكثير من الإحراج والإحتمالات التي تليها كون العلاقات والصداقات الأخوية تؤثر بشكل كبير على العمل غالباً ماعدا القلة. لكن هذه الخطوة مهمة للغاية وضرورية وسترسل رسائل إيجابية وواضحة للموظفين أن مكان العمل عادل ومن لايعمل لايمكن مقارنته بالجاد.

٤- جو العمل

يقصد بجو العمل كل مايتخلله اليوم الوظيفي من تصميم المكان وديكوره وخدماته اللوجستية مثل المشروبات والوجبات  والتسهيلات مثل مواقف السيارات وتخليص المعاملات الخاصة (خدمة معقب المعاملات الحكومية). ويشمل أيضاً وهو الأهم أنظمة العمل ومايتوقعه الموظف مقابل ماتتوقعه الإدارة من الموظف. بناءك لجو عمل مريح ومناسب لميزانيتك يعني إنجاز وتوفير وقت أكثر. إجمع فريقك وخذ رأيهم بالموضوع بطرح الميزانية الممكنة مع دراسة أماكن العمل الأخرى وسترى أثر ذلك. إطرح أنظمة العمل الداخلية والإتفاقيات بين الموظفين قدر الإمكان للإتفاق على مايحفز على تحقيق الأهداف وإنجاز المشاريع مثل سرعة الرد وتحويل المعاملات والإتفاق على الصلاحيات للقرارات لتقليل الإنتظار والعمليات لكسر البيروقراطيات التي قد تتحول لبيروقراطيات تكبل سلاسة العمل.

٥- تصميم مكان العمل والتواصل

التقنية مثل البريد الإلكتروني وأنظمة المحادثات قد تقلل فرص التواصل بين الأعضاء. أماكن العمل الإبداعية المهتمة بالإختراع والتنافس يهمها بناء أجواء عمل تحفز على الحوار والتخاطب لتلاقح الأفكار الأبداعية. بناء الجدران والحواجز في الشركات الإبداعية يعني فرص أقل للإبداع والإنجاز. ستيف جوبز مؤسس شركة أبل وشركة بيكسار كان أحد ريادي هذا المجال كان يخبر من يسأله عن سبب تصميمه لمكان عمل بكسار بشكل قاعة كبيرة مفتوحة أنه يريد الجميع أن يلتقى الجميع لتتلاقح الأفكار.

بعض أماكن العمل قد يحكمها ميزانية صغيرة، أفضل طريقة في هذه الحالة هو طرح الميزانية على الموظفين وطلب الأفكار التي بالإمكان تنفيذها بهذه الميزانية خصوصاً إن كان لديك فريق إبداعي أو فني.

مكان عمل شركة بكسار

مكان عمل شركة بكسار

وبالإمكان تقسيم أماكن العمل لثلاث: إبداعية، خدمية، وتصنيعية. الأماكن الخدمية مثل أقسام خدمة العملاء أو مكاتب خدمة المواطنين لها إعتبار خاص وتحتاج لدراسة للتصميم المناسب لأهدافها والتواصل المطلوب بين الموظفين وكذلك المصانع والحديث في هذا يطول.  بعض أجواء العمل لايناسبها المكان المفتوح فقد يتحول العمل إلى محادثات وحوارات لاعلاقة لها بالعمل. لذا الحل السريع هي دراسة الأماكن المشابهة Benchmarking الناجحة وتقليد أماكن عملها بذكاء أو طلب خدمات المستشارين في هذا المجال.

٦- أنظمة التحفيز والإعتبار والإطراء

يتوقع الموظف المنجز مهما دفعت له من الرواتب أن يتم مقابلة إنجازاته بالإطراء والإعتبار والإطراء والمكافآت المادية. أنت كمسؤول يستحسن بك أن تتحسس بقرب لمايحفز كل موظف، قد تكون التحديات الجديدة، إعلان الإنجاز، أو الإحتفاء، أو الإهتمام بالإنجاز أو المشروع بتسهيل نجاحه وإطلاقه وعدم تركه حبيس الأجهزة والأدارج. قد تخسر موظفاً مميزاً بمجرد وضعه في صف زميله المتزلف أو الغير منجز. قضاءك بضع دقائق في التفكير في هذا الموضوع قد يصنع الكثير من الفرق في نتائج الفريق. إنتبه إلى أن بعض المكافآت قد تتحول إلى عوامل إدمانية وهذا يتكرر في المكافآت المادية والترقيات، فإتخذ الخطوة بعد دراستها بشكل مفصل. عند إتخاذ أي خطوة تحفيزية، إحرص على شرح أهدافها قبل تطبيقها لتبدأ المنافسة بين الفريق. المكافآت المفاجأة قد تؤدي إلى أثر سلبي على أعضاء الفريق. قد لاتملك الصلاحيات لتطبيق ماتراه لازماً لكن أبذل جهدك قدر الإمكان.

The following two tabs change content below.
أخصائي ومدير توظيف سابق، باحث في الموارد البشرية والإدارة بالمنطقة العربية. ماجستير إدارة أعمال وموارد بشرية وتسويق.

عن زياد الغنام

أخصائي ومدير توظيف سابق، باحث في الموارد البشرية والإدارة بالمنطقة العربية. ماجستير إدارة أعمال وموارد بشرية وتسويق.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*